Ads 468x60px

الخميس، 18 أكتوبر، 2012

المثلّجات..فوائد ومضار!



في حر الصيف، يحلو لك تذوّق المثلجّات، التي تعتبر من أشهى الأطعمة اوالتي تمنح من يتناولها متعة خاصة وفريدة، فتعود بك إلى الطفولة والأوقات السعيدة، وتثير فيك البهجة والفرح، وهذا ما أكدّته العديد من الدراسات، ولكن من الضروري أن تدركي منافع " البوظة" ومضارها، كي تأخذي الجيّد منها، وتبتعدي عن أضرارها الصحيّة.


هناك 3 أنواع من المثلجات، منها ما يحتوي الكريما، ويتألف من حليب وبيض ومكسرات ومواد ملونة، أما الثاني فهو البوظة العربيّة، والثالث هو عبارة عن عصير مثلج، أو ما يعرف بـ"بوظة الثلج".

 تحتوي البوظة العربيّة، وبوظة الكريما على الكالسيوم وفيتاميني A و C والبروتين، وتعد وجبة متكاملة تساعد على تقوية عظامك، وتزيدك نشاطاً، ومادة اللاكتوز الموجودة فيها تخفف من الإمساك. ولكنّها في الآن نفسه تحتضن نسبة عالية من الدسم، خصوصاّ إذا ترافقت مع المكسرات وهي عبارة عن زيوت غير مشبعة، تؤدي إلى تخزين الشحوم في جسمك وزيادة وزنك. و بالتالي تبقى البوظة المثلجة هي الأفضل لك، شرط تناولها باعتدال.

 اعرف الفرق بين البوظة الدايت واللايت. فالبوظة اللايت هي التي تحتوي نسبة أقل من الدسم، أي يستعمل في تصنيعها حليب قليل الدسم، وتناسب الذين يعانون من نسبة عالية من الكولسترول، أما الدايت فتحتوي نسبة قليلة من السكر، لأنه يستعمل في تصنيعها الـLactate الذي لا يرفع من نسبة الأنسولين في الدم، ويناسب مرضى السكري، ولكن انتبهي فأبرز البوظة قد تسبب لك التهاباً في اللوزتين، وآلام في الرأس والمعدة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أضف تعليق

مطبخك اليوم





 
Blogger Templates custom blogger templates