Ads 468x60px

الأربعاء، 25 أبريل، 2012

هل ما زال اقصر طريقٍ الى قلب الرجل معدته؟؟

  قديماً قالوا أن "أقصر طريق إلى قلب الرجل معدته"، وحديثاً لا نعرف هل زال الطعام أحد أهم وأسرع الوسائل لكي تتمكن المرأة من السيطرة على قلب الرجل؟، قديماً، كانت الأم تعلم ابنتها مهارات الطبخ لكي تجعل زوجها أسيراً لها ولحبها بحبه لطبخها، أما الآن فالزمن تغير وهناك الكثير من الأمور يجب أن تقوم بها الزوجة لكي تسعد زوجها وليس الأكل فحسب.

فلقد باتت مقولة (اقرب طريق إلى قلب الرجل معدته) من التراث القديم فلم يعد أقرب طريق للرجل معدته كما كان يقال بل أصبح التفاهم والصراحة والاحترام المتبادل هو الطريق الذي يجب أن تسلكه المرأة العصرية للفوز بقلب الرجل إضافة إلى تمتعها بقدر من الجمال والقوام الممشوق،  وهذا لا يمنع أن تتقن المرأة بعض الأطباق الضرورية والمحببة عنده.

وبحسب الكاتبة فاطمة البعدلي فإن الجيل الحالي من الأزواج لم يضع في اعتباره في المقام الأول عملية الأكل لأن ضيق الوقت وارتفاع الأسعار لا يساعدان علي إشباع رغباته، ومعظم البيوت الآن لم تعد ترفع شعار المائدة العامرة إلا في المناسبات فقط وفي أضيق الحدود،  وأصبحت السندوتشات تحتل المرتبة الأولى في اهتمام الأبناء نظراً لظروف المذاكرة أو انشغالهم بألعاب الكمبيوتر وغيرها من الأشياء‏‏ لكن ليس معنى ذلك أن تنشغل المرأة في أمورٍ أخرى وتبتعد عن المطبخ أو تجعله على الهامش، فلا بد وأن تشعر زوجها بين الحين والآخر بأنها تدبر وتستطيع إعداد المأكولات الشهية بأنواعها المختلفة‏.‏

وهذا غير ما كان عليه وضع المرأة في العصور القديمة فكانت الأم قديما تعلم ابنتها كل مهاراتها التي تعلمتها من والدتها في الطبخ والعناية بالمنزل والاهتمام بالرجل لان محور حياة المرأة في ذلك الوقت هو بيتها وزوجها وأولادها إما في الوقت الراهن فقد دخلت المرأة في كل المجالات وحتى المجال السياسي الذي كان حكراً على الرجال ولم يتخيلوا في يوم من الأيام أن تدخل المرأة هذا المجال وتنجح فيه لذلك فان المرأة بدورها تغيرت أيضاً ولذلك كان يجب أن تتغير متطلبات الرجل، وعلى الرغم من ذلك فإننا لا نعمم هذه الحالة على الجيل الحالي فقلوب الرجال تختلف عن بعضها فهنالك من النساء من تستطيع الوصول إلى قلب الزوج بكلمة حب وأيضا منهم من يكون سلاحها هو جمالها وهنالك من يحب التراث ومتمسك بالعادات ولا يزال الطريق الأقرب إلى قلبه هو معدته.


ما رأيكن، وهل لازال أقصر طريق إلى قلب الرجل معدته أم لا؟! شاركونا بآرائكم.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أضف تعليق

مطبخك اليوم





 
Blogger Templates custom blogger templates