Ads 468x60px

السبت، 9 فبراير، 2013

ماهو الهرم الغذائي؟!



 يُعتبر الهرم الغذائي المصطلح العلمي الشهير لمجموعات الطعام الست المُقسَّمة حسب حاجة الجسم لها على هيئة هرم، وذلك تسهيلاً لكل من أراد معرفة هذه المجموعات التي تُؤدي إلى تحديد ما يجب تناولهُ يومياً للحفاظ على جسمٍ صحيٍّ ورشيق.
ولمعرفة ماهو الهرم الغذائي؟! .. نُقدِّم لكم ما يلي ..
تقول أخصائية التغذية دانة بردقجي أن الهرم الغذائي يتكوَّن من ست مجموعات  تبرز حسب حاجة الجسم لها وهي كالتالي ..
- مجموعة النشويات: هي مجموعة كبيرة ويحتاج لها الجسم بشكلٍ كبير ولذلك تُشكِّل قاعدة الهرم، ويحتاج الإنسان إلى ما يتراوح ما بين 6-10 حصص يومياً يختلف عددها بإختلاف وزن الشخص وحالتهِ الصحية، حيث تمد النشويات الجسم بالطاقة اللازمة له، وتتضمن الأرز والخبز والمعكرونة والشعير والشوفان والبطاطا والذرة والقمح.
وتُساوي الحصة الواحدة من النشويات 1/8 رغيف خبز عربي كبير، أو 1/3 كوب أرز، أو قطعة خبز توست، أو ½ كوب من الذرة الصفراء، أو حبة صغيرة من البطاطا، أو ½ كأس من القمح أو البرغل.

- مجموعة الخضروات: تأتي هذه المجموعة في المرتبة الثانية بالنسبة للهرم الغذائي تشاركاً مع مجموعة الفواكه، وتحتوي على العديد من الألياف والفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، ويُمكن للشخص تناول من 4-5 حصص يومياً من هذه المجموعة التي تتضمن الخيار، الجزر، الكوسا، الباذنجان، الطماطم، الخس، الزهرة وغيرها الكثير من الخضروات المعروفة.
وتُساوي الحصة الواحدة من الخضروات كوب من السلطة، أو ½ كوب من الخضروات المطبوخة، أو حبة متوسطة الحجم من أي نوع من الخضروات.
- مجموعة الفواكه: تحتل المركز الثاني من الهرم الغذائي مع مجموعة الخضروات، وتحتوي الفواكه على كمية عالية من الألياف والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، ويُمكن للشخص تناول من 2-4 حصص يومياً من هذه المجموعة التي تتضمن التفاح، الموز، الفراولة، التوت، الدراق، المشمش، الخوخ، الشمام، البطيخ وغيرهم الكثير من الأصناف التي تندرج تحت مجموعة الفواكه.
وتُساوي الحصة الواحدة من الفواكه كوب من سلطة الفواكه، أو ملعقة كبيرة من المربى، أو 3 حبات من التمر أو أي فاكهة مجففة.
- مجموعة الحليب والألبان والأجبان: وهي تأتي في المرتبة الثالثة من الهرم الغذائي وتتشارك مع مجموعة اللحوم من حيث حاجة الجسم لها، ويُمكن للشخص تناول من 2-3 حصص يومياً من هذه المجموعة التي تمد الجسم بالفيتامينات الذائبة بالدهون مثل فيتامين أ، د، هـ، ك، وبالمعادن كالزنك والحديد والبوتاسيوم، والبروتينات ذات الجودة العالية التي يمتصها الجسم بسهولة، والكمية الكبيرة من الكالسيوم.
وتُساوي الحصة الواحدة من مجموعة الحليب والألبان والأجبان كوب حليب، أو ملعقة كبيرة من اللبنة، أو كوب من الزبادي الرائب.
- مجموعة اللحوم والبقوليات: تُشكِّل المركز الثالث مع مجموعة الحليب والألبان والأجبان في الهرم الغذائي، وتُعتبر مصدر البروتين الأساسي للجسم إضافةً إلى الفيتامينات الذائبة في الدهون والمعادن المختلفة، وتتمثل مجموعة اللحوم اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء كالطيور والسمك والدجاج، ويُمكن للشخص تناول من 2-3 حصص يومياً من مجموعة اللحوم.
وتُشكِّل الحصة الواحدة من مجموعة اللحوم 30 غم من قطعة لحم هبرة مسلوقة، أو 30 غم من صدر دجاج مسلوق.
- مجموعة الدهون والزيوت والحلويات: تحتل هذه المجموعة رأس الهرم وهي ما يجب تناوله بكمية قليلة جداً يُمكن إلغاؤها لما لها من تأثير سلبي على صحة الجسم يتمثل بتسببها في زيادة الوزن، وزيادة نسبة الكوليسترول، وعسر الهضم والعديد من المشاكل الصحية التي تُصيب الجسم إذا لم يتم تناولها بإعتدال، وتضم هذه المجموعة الزيت، السمن، الزبدة، المارجين وغيرها من المواد الدهنية.
ويجب علينا أن لا ننسى أهمية الماء للجسم رغم أنه لم يندرج تحت مجموعات الهرم الغذائي على إنفراد وذلك لإعتباره يدخل في تكوين جميع المجموعات الغذائية الست، ولكنهُ يُعتبر مادةً مهمةً يحتاج منها الجسم من 6-8 أكواب يومياً.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أضف تعليق

مطبخك اليوم





 
Blogger Templates custom blogger templates